تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

tunisiaالجمهورية التونسية
وزارة الصناعة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة

banner

قائمة الرضا التام عن خدمات الإدارات العمومية: المعهد الوطني للمواصفات و الملكية الصناعية يحتل المراتب الأولى

 

كشفت الدراسة السنوية الرابعة حول علاقة المؤسسة الصغرى والمتوسطة بالإدارة العمومية عن اختيار المعهد الوطني للمواصفات و الملكية الصناعية، من مجموع 11 مؤسسة عمومية، ليتصدر ترتيب أكثر مؤسسة شهدت نموا في مستوى مؤشرات تحسن المردودية وحسن الخدمات بين سنتي 2018-2019 بنسبة 9.12 %.

classe1

وتندرج هذه الدراسة، التي أنجزها مركز المسيرين الشبان ومؤسسة «كونراد ادناور» بالتعاون مع مكتب الدراسات «وان تو وان» للبحوث والاستطلاعات، خلال الفترة من 17 أكتوبر إلى 6 نوفمبر الجاري ، في إطار التعرف على مدى تطور خدمات عينة تتضمن 11 إدارة عمومية (المعهد الوطني للمواصفات والملكية الصناعية، مكاتب التشغيل، وكالة النهوض بالصناعة والتجديد، البنك المركزي التونسي، دار المصدّر، البلديات، السجل الوطني للمؤسسات، مكاتب مراقبة الأداءات، مكاتب الديوانة، القباضة المالية، الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي)  في علاقتها بالمؤسسات الصغرى والمتوسطة من خلال عينة من 500 مؤسسة في كامل ولايات الجمهورية.

 

وحسب هذه الدراسة، التي تمحور تقييم المؤسسات فيها على الرضاء الشامل و جودة الاستقبال و سرعة الخدمة و توضيح الإجراءات ورقمنة الإدارة، نجح المعهد في الحصول على ترتيب متقدم ضمن الثلاث مراتب الأولى بنسبة  65,90 اعتمد فيها التقييم بـ100 نقطة.

 

كما تصدّر المعهد قائمة الإدارات العمومية في سرعة الخدمة، حيث سجل هذا العام تحسنا بنسبة 4.72 ٪ مقارنة بالعام السابق (6.14 من 10 في عام 2018).

classe3

وبخصوص نسب الرضا الشامل، رغم عدم وجود إدارة تلبي الحد الأدنى البالغ 50٪ (مرضٍ للغاية) من جانب الشركات الصغيرة والمتوسطة، تم اختيار المعهد من بين أفضل 5 إدارات برصيد 20.6٪.

 

أمّا بالنسبة بخصوص توضيح الإجراءات حقّق المعهد 6.17٪ (من 6.32 من 10 في عام 2018 إلى 6.71 من 10 في عام 2019).

 

و على ضوء هذا الترتيب المشرف، قدّم السيد رياض السوسي مدير عام المعهد بتهنئة كل الموظفين على هذه النتائج الفخرية وشكرهم على تفانيهم في العمل.

 

 

 

ÉVÉNEMENTS